صوماليون: بلادنا أسيرة للمافيا القطرية

جميل العوضي

2019.09.05 - 03:17
Facebook Share
طباعة

 يرى ناشطون صوماليون أن أصابع المافيا القطرية العابثة بالشأن الداخلي الصومالي لم تعد خافية على أحد ، حيث طالت تلك الأصابع القذرة حياة آلاف الصوماليين عبر تمويلها للعمليات الإرهابية ، إضافة إلى تمددها داخل أروقة صنع القرار الصومالي ؛ لتزيد من معاناة هذا البلد المنكوب .

 
نائب نقيب الصحفيين الصومالي ، عابي فارح عثمان ، أكد أن النظام القطري يدعم ويرعى الإرهاب في المنطقة العربية ، ويسيطر على رئيس وحكومة بلاده اللذين وصفهما بالفاشلين .
 
الرئيس الصومالي ، محمد عبد الله فرماجو ، بات مُستسلما لمخططات نظام أمير الإرهاب ؛ لأنه تم انتخابه رئيسا للصومال بأموال قطرية ، وذلك وفقا لتصريحات نائب نقيب الصحفيين الصومالي ، الذي أوضح أيضا أن فرماجو يعلم مدى ارتباط النظام القطري بالتنظيمات الإرهابية داخل الصومال ، وفي مقدمتها حركة « الشباب » .
 
عابي فارح دلل على ذلك بأن جهاز الاستخبارات والأمن القومي تسيطر عليه قيادات تنتمي للحركة الإرهابية ، فضلاً عن ترقية العميل القطري والصحفي المغمور ، فهد ياسين ؛ ليصبح رئيسا لجهاز سيادي وحيوي في الصومال ؛ باعتباره همزة الوصل بين النظامين القطري والصومالي .
 
نائب نقيب الصحفيين الصومالي أكد أن مخططات المافيا القطرية تهدف للسيطرة على البلاد ؛ من أجل السيطرة على الأحداث في اليمن ؛ لدعم الحوثيين ضد التحالف العربي ، كما تسعى للسيطرة على موانئ الصومال بالبحر الأحمر ؛ لدعم تمركز دول إرهابية أخرى ، مثل إيران وتركيا في تلك المنطقة المهمة .
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 8