الصداقة العميقة أساس العلاقة القوية بين الزوجين

2019.10.02 - 08:45
Facebook Share
طباعة

 يجب أن تكون الصداقة العميقة أحد مكونات العلاقة بين الزوجين، فالصداقة مشاعر قوية تجمع بين الألفة والحب والمتعة والراحة والاطمئنان. لهذا على كل زوجين ترسيخ أساسيات الصداقة بينهما، وهي:

 
1- فريق واحد

قد تتحمّلين أنتِ وزوجك أدواراً ومسؤوليات مختلفة بناء على نقاط القوة والضعف لدى كل منكما، ولكن عليكِ الحرص على ألا تسبب هذه المسؤوليات المختلفة انفصالاً بينكما ليصبح كل منكما يعيش حياة موازية، ولكن عليكما العمل كفريق واحد، وتأدية أدواركما من أجل هدف موحد، وهو مصلحة الأسرة. لذا احرصي على التواصل المستمر، وأن تتبادلا المسؤوليات كل فترة، أو أن يؤدي أحدكما دور الآخر تطو عاً كلما سنحت الفرصة.


2- التناوب

المصالح المشتركة جزء مهم من أي صداقة، بالطبع هذا لا يعني أن يتطابق الطرفان في الهوايات والشغف، فالزوجان لا يحتاجان إلى عمل كل شيء معاً، ولكن أيضاً لا تسمحان لاختلاف الشغف أن يجعل كلّاً منكما يدور في فلك منفصل، عليكما الاتفاق وتناوب الرغبات بحيث تقضيان الوقت معاً بنحو يرضيكما، مثلاً ستسمحين بقضاء أمسية في مشاهدة المباراة معه، بينما يقضي هو اليوم التالي معكِ أمام فيلم رومانسي، وهكذا.

 3- الثقة

الأصدقاء يتحدثون معاً بصراحة، يتشاركون الأسرار ولا يحتفظون بها، يكونون صادقين تماماً، لا يخجلون من سرد المشاعر والأفكار بشفافية وصدق، لذا فإن تعميق مستوى الثقة بينك وبين زوجك، أحد أهم مفاتيح فتح الباب أمام ترسيخ الصداقة بينكما.

 

4- اختاري كلماتك

عند الوصول إلى علاقة عميقة، قد يصبح من السهل إلقاء الكلمات دون التركيز، ولكن عليكِ الانتباه إلى أن كلمة مهملة يمكن أن تؤذي العلاقة بعمق، لذا عليكِ ألا تركني لعمق العلاقة بينكما، وأن تختاري كلماتك بعناية، دائماً لا تقولي إلا ما تحبين الاستماع له.

 

5- تجربة أشياء جديدة

الأصدقاء يحبون تجربة أشياء جديدة معاً، اجلسي مع زوجك وفكرا في شيء جديد ممتع تحبان تجربته معاً، ربما ترغبان في تعلّم رياضة ما، أو الخروج للتمشية في وقت متأخر، بعد أن تختارا التجربة الجديدة، نفّذا على الفور كما يفعل الأصدقاء.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 5