ضابط قطري سابق: تعرضت للتعذيب داخل السجون القطرية

جميل العوضي

2019.10.03 - 08:08
Facebook Share
طباعة

 قال جمال ناصر، بطل ألعاب قوى وضابط سابق بالجيش القطري، إنه سوداني الجنسية وتم تجنيسه بالجنسية القطرية عام 1982، مشيرًا إلى أنه مثل قطر على جميع المستويات في البطولات العربية والإقليمية والدولية.

 
وتابع بطل ألعاب قوى وضابط سابق بالجيش القطري، بحديث تلفزيوني، أنه قام بتأسيس منتخب ألعاب القوى في الدوحة مع بعض الرياضيين الصوماليين المجنسين، مشيرًا إلى أن قطر قامت بتجنيس العديد من الجنسيات بالجنسية القطرية سواء من الصومال أو السودان أو الإثيوبيين أو اليمنيين.
 
وأضاف أن قطر قامت باتهامه بإعداد انقلاب ضد الشيخ حمد آل ثاني وقامت بسجنه، معقبًا: "أنا برئ تمامًا من هذه التهمة، اعتقلوني في المطار".
 
وأشار إلى أنه سُجن دون وجود أي أدلة، وتعرض للتعذيب بصورة كبيرة على يد النظام القطري، معقبًا: "دخلوني مصحة نفسية وأخذت 12 جلسة كهربائية، على إيه معرفش".
 
وأوضح أن زوجاته وأولاده إلى الآن يعانوا من النظام القطري، معقبًا: "لدي 12 بنت وولد قطريين الأصل ويعانوا حتى الآن".
 
من جهة أخرى قال إعلاميون إنه لا توجد منظمات حقوقية دولية تتكلم عن هذه الانتهاكات وهذه الحالات التي تعرضت للتعذيب والضرب وتلفيق التهم، رغم أن مثل هذه الشخصيات رفعت اسم قطر في البطولات الدولية.
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 9