لماذا تحولت قطر لـ"أكثر الدول كرها"؟

جميل العوضي

2020.01.20 - 09:38
Facebook Share
طباعة

 أكدت المعارضة القطرية، أن قطر تحولت في السنوات الأخيرة إلى واحدة، من أكثر الدول العربية والإسلامية كرهًا بفعل انتهاكات نظام تميم بن حمد في الداخل والخارج، موضحة أن مركز فرنسي مختص في الدراسات السياسية، أبرز سوء السمعة الحاصلة في دولة قطر وسياسة صناعة الخصوم بفعل سلوك النظام الحاكم، موضحة أنه منذ صعود أمير قطر تميم بن حكم إلى الحكم، انحدرت سياسة الدولة الداخلية والخارجية تدريجيًّا، نحو سياسة عقيمة تثير غضب المواطنين وتنتهك أبسط حقوقهم، وسمعة خارجية أكثر سوءًا عبر حروب وتدخلات تثير غضب شعوب الدول الأخرى.

وقالت المعارضة، أنه وفقًا لإحصاءات سرية قام بها المركز، فإن معظم المواطنين القطريين يرون أن السلطات وكبار المسؤولين اقترفوا أفعالًا وتصريحات أدت إلى تشويه السمعة، وتأكد لهم أن دولة قطر بعد حكم تميم فقدت السمعة الدولية الحسنة والطيبة، وحلت مكانها الانطباعات السلبية.

وأشارت إلى أن المركز الفرنسي حمل السلطة القطرية وجهاز الأمن -بشكل خاص- في كل ما أصاب الداخل القطري، وكثير مما أصاب العالم العربي، من استعداء الشعوب العربية وتورطها المباشر في نشر الإرهاب في المنطقة، والحرب الدموية في اليمن وليبيا، والمساهمة في محاولة تدمير الديمقراطية في تونس، والجزائر، والسودان.

وفى وقت سابق، قالت المعارضة، إن حالة من الغضب سادت بين المواطنين القطريين، إثر إصدار تميم بن حمد، أمير قطر تعديلات على قانون العقوبات القطري، اذ اعتبر القطريون أن القانون يُعَد محاولة لقطر لفرض استبداديتها، وتضييق الخناق على مواطنيها، وغرد الكاتب القطري فيصل محمد المرزوقي على حسابه بموقع التدوينات القصيرة "تويتر"، تعليقًا على التعديلات الأخيرة قائلًا:" الأوطان التي لا تقبل النقد تترهل، النقد عافية وغيابه مرض".

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 7 + 1