الأرجنتين تواجه خطر الإفلاس

2020.05.22 - 03:21
Facebook Share
طباعة

 مددت حكومة الأرجنتين حتى يونيو المقبل صلاحية مقترحها بشأن إعادة هيكلة ديون بنحو 65 مليار دولار، مع استمرار المفاوضات مع الدائنين، حسب ما نقلته "إنترفاكس" عن "الفاينانشيال تايمز".

 
ووفقا لبيانات الصحيفة البريطانية فإنه ستنتهي اليوم الجمعة مهلة سداد فوائد خدمة الدين، والتي تبلغ قيمتها نحو نصف مليار دولار، وإذا تقاعست الأرجنتين عن سداد الفوائد فإنها ستكون في عداد المفلسين، ما لم تبرم اتفاق هيكلة ديون مع الدائنين.
 
وأكد حاملو السندات الأرجنتينية والمسؤولون الحكوميون أنهم يواصلون المفاوضات، على الرغم من أنهم لا يزالون بعيدين عن التوصل إلى اتفاق.
 
ووفقا للصحيفة فإن الأرجنتين ستواصل التفاوض رغم حدوث إفلاس فني، أي أنها لم تسدد النصف مليار دولار المستحقة عليها.
 
وينص مقترح الحكومة الأرجنتينية، الذي وجهته للدائنين في أبريل الماضي، على تأجيل سداد فوائد الديون حتى العام 2023، أما المبلغ الرئيسي فتأجيل سداده حتى العام 2026، مع شطب جزء من الديون، إلا أن المقترح لا يلقى موافقة من الدائنين.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 9