بومبيو يدعو بكين للتراجع ويهددها بالعواقب

2020.05.22 - 08:35
Facebook Share
طباعة

 حث وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بكين على إعادة النظر في اقتراح تشريع جديد للأمن القومي في هونغ كونغ، ملوحا بإلغاء نظام المعاملة الاقتصادية المواتية لهونغ كونغ من قبل بلاده.

 
وقال بومبيو في تصريحات صحفية اليوم الجمعة إن "الولايات المتحدة تدين اقتراح فرض تشريع أمني قومي من جانب واحد وبشكل تعسفي على هونغ كونغ".
 
وتابع: "تحث الولايات المتحدة بقوة بكين على إعادة النظر في اقتراحها الكارثي، والامتثال لالتزاماتها الدولية، واحترام درجة عالية من الحكم الذاتي والمؤسسات الديمقراطية والحريات المدنية في هونغ كونغ، وهي أمور أساسية للحفاظ على وضعها الخاص بموجب القانون الأمريكي".
 
وجاءت تصريحات بومبيو هذه بلهجة أشد من تصريحاته السابقة وأقوى من تحذير الخارجية الأمريكية أمس الخميس، الذي اكتفى بالقول إن "أي جهود تهدف لفرض تشريع للأمن القومي لا يعكس إرادة شعب هونغ كونغ ستقابل بإدانة قوية من الولايات المتحدة والمجتمع الدولي".
 
وفي وقت سابق، هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الصين برد فعل قوي إذا أقرت قانونا "يحظر الاحتجاجات" في هونغ كونغ.
 
وبدأ البرلمان الصيني اليوم الجمعة مناقشة مسودة قرار "بشأن إنشاء وتحسين النظام القانوني وآليات تنفيذ القانون" في هونغ كونغ، يهدف إلى مواجهة "مخاطر الأمن القومي" الناجمة عن الأنشطة التي تشهدها تلك المنطقة بشكل متزايد والتي "أضرت بسيادة القانون، وهددت السيادة والأمن والمصالح التنموية الوطنية" الصينية.
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 10 + 6