بوتين وكونتي يبحثان التسوية في ليبيا

2020.02.12 - 05:34
Facebook Share
طباعة

 اتفق الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ورئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، خلال اتصال هاتفي، على أهمية مواصلة العمل المشترك لتسوية الوضع في ليبيا.


وأفاد الكرملين، في بيان، بأن بوتين وكونتي، تبادلا خلال اتصال هاتفي اليوم الأربعاء، "مفصلا الآراء بشأن الأوضاع في ليبيا، بما في ذلك في سياق تطبيق نتائج مؤتمر برلين الدولي الذي عقد يوم 19 يناير".

وشدد بوتين، حسب الكرملين، على "الأهمية المبدئية لتنسيق جميع شروط التسوية مع كل الأطراف الليبية، والتي يجري العمل عليها اليوم عبر منصة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة".

ووفقا لبيان الكرملين، فقد أعرب الجانبان خلال الاتصال الذي جرى بمبادرة من الجانب الإيطالي، "عن الاهتمام بمواصلة العمل المشترك الرامي إلى تحقيق تطبيع مستدام للأوضاع في ليبيا".

كما تطرق بوتين وكونتي، إلى بعض جوانب تطوير التعاون الروسي الإيطالي، واتفقا على الاستمرار في الاتصالات على مستويات عدة.

وتأتي مكالمة بين بوتين وكونتي في الوقت الذي يطبق في غرب ليبيا رسميا، نظام وقف إطلاق النار وافق عليه الجانبان المتناحران، تلبية لمبادرة من قبل بوتين، ونظيره التركي، رجب طيب أردوغان.

ودخل نظام وقف إطلاق النار حيز التنفيذ يوم 12 يناير، وأكد كلا الطرفين التزامهما بالهدنة لاحقا خلال مؤتمر "برلين" يوم 19 يناير، مع تبادل الاتهامات المستمرة لبعضهما بعضا بخرقها.

وتمر ليبيا بأزمة سياسية عسكرية مستمرة منذ الإطاحة بنظام الزعيم الراحل، معمر القذافي، عام 2011.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 10