واشنطن تعرب عن رفضها تقريرا أمميا

2020.02.13 - 08:30
Facebook Share
طباعة

 قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إن الولايات المتحدة ترفض تقريرا أمميا نشر حديثا وكشف أسماء كيانات وشركات تجارية لها أنشطة في مستوطنات الضفة الغربية.


وأضاف بومبيو أن بلاده لن تقدم أي معلومات عن قاعدة بيانات الشركات العاملة في الأراضي الخاضعة لسيطرة إسرائيل، مشيرا إلى أن هذا يضر بجهود السلام في الشرق الأوسط.

وكتب في بيان عنه: "طالما عارضت الولايات المتحدة إنشاء أو نشر قاعدة البيانات هذه، ونشرها يؤكد انتشار التحيز المستمر ضد إسرائيل في الأمم المتحدة. محاولات عزل إسرائيل تتعارض مع كل جهودنا لتهيئة الظروف لمفاوضات إسرائيلية فلسطينية تؤدي إلى سلام شامل ودائم".

ولقي نشر التقرير إشادة فلسطينية، حيث قال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، إن "نشر هذه القائمة للشركات والجهات العاملة في المستوطنات انتصار للقانون الدولي"، فيما اعتبرت إسرائيل نشر أسماء الشركات "محاولة لتشويه صورة إسرائيل".

وتضم القائمة 94 شركة إسرائيلية، و18 أجنبية، بينها المنصات السياحية الإلكترونية "آر بي نب"، و"بوكينغ دوت كوم"، و"إكسبديا"، و"تريب أدفايزور".

ومن المقرر مناقشة هذه القائمة في الجلسة المقبلة لمجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة في 24 فبراير الجاري.
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 6