عن صمود النساء ضد جرائم أردوغان

2020.06.02 - 12:13
Facebook Share
طباعة

 أعلنت عائشة أجار باشاران المتحدثة باسم الجمعية النسائية لحزب الشعوب الديمقراطي التركي المعارض، صمود نساء تركيا ضد جرائم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقالت: نحن النساء لن نتراجع أبداً عن الدفاع عن السلام والمساواة في وجه كل هذه الهجمات، ولن نتراجع عن الوقوف ضد عمليات الاعتداء على الأطفال واستغلالهم، ولن نتخلى عن الوجود في الساحات والميادين.

وأضافت المتحدثة باسم الجمعية النسائية لحزب الشعوب الديمقراطي التركي المعارض، خلال فيديو نشره موقع تركيا الآن، التابع للمعارضة التركية: سنظل نكافح دون أدنى تراجع حتى نخرج من تلك الأقفاص التي يحاولون تقييدنا والضغط علينا بداخلها، إن تلك المرحلة التي وصلنا إليها لم تأت بالمن من رجال السلطة، لذا؛ لن نتراجع عن المكاسب التي وصلنا إليها بجهد كبير وتضحيات كثيرة.

وتابعت المتحدثة باسم الجمعية النسائية لحزب الشعوب الديمقراطي التركي المعارض: لن نسمح لهم بسرقة تلك الإنجازات والمكاسب التي حققناها، وسنسأل أولئك الأوصياء ونحاسبهم، سنسأل عن تلك المجازر، سنسأل عن جوليستان دوكو (طالبة تركية مختفية في ظروف غامضة حتى الآن)، وسنرفع صوت السلام، وإنني من هنا، أدعو جميع النساء المنخرطات في النضال من أجل المرأة.

واستطردت: دعونا نناضل ونوحد أصواتنا معاً ضد تلك السلطة التي تحاول تفكيك اتحادنا ووحدتنا ونضالنا المشترك وتسعى إلى الفرقة والتفكك من خلال تجريم فصيل منا، إن الهجوم اليوم ليس ضد حزب الشعوب الديمقراطي فحسب، ليس ضد المرأة الكردية فحسب، بل هجوم ضد كل النساء التركيات على حد سواء.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 3