القضاء يرفض رفع السرية عن المدعين العامين بحقبة ستالين

2020.07.30 - 10:10
Facebook Share
طباعة

 رفضت محكمة منطقة تفيرسكوي في موسكو، رفع السرية عن أسماء 11 من المدعين العامين الذين عملوا في فترة "الترهيب الكبير" خلال حكم يوسف ستالين للاتحاد السوفيتي.

 
وذكرت صحيفة "كوميرسانت"، أن القرار صدر بعد أن نظرت المحكمة في دعوى رفعتها منظمة "ميموريال" ضد النيابة العامة في روسيا.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن المؤرخين من "ميموريال" حاولوا، الحصول على معلومات حول المدعين السوفييت لإدراجها مع سيرهم الذاتية في مرجع تاريخي.
 
وأضافت الصحيفة، أن "ميموريال" تقوم بإعداد هذا الكتاب بالاشتراك مع الأرشيف الحكومي الروسي للتاريخ الاجتماعي والسياسي، وأرشيفات الدولة في روسيا، والأرشيف المركزي لجهاز الأمن الفدرالي.
 
لكن النيابة العامة رفضت تقديم أي معلومات للمؤرخين، مستندة إلى قانون البيانات الشخصية، الذي ينص على أنه يمنع الكشف عن المعلومات حول أي شخص أمام أطراف ثالثة، دون موافقته الشخصية، أو موافقة ورثته إن كان ميتا.
 
وقالت مارينا أغالتسوفا محامية "ميموريال": "حجة النيابة العامة، هي أننا سننشر معلومات تسيء للمعنيين. لكن جوهر التاريخ يكمن في تسجيل جميع الوقائع. قانون البيانات الشخصية، يسمح بنشر السير الذاتية خدمة للأنشطة العلمية والأهداف ذات الأهمية الاجتماعية".
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 8