وسائل إعلام عراقية تتحدث عن "اختطاف" كوادرها

2020.10.17 - 04:10
Facebook Share
طباعة

 أعلنت وسائل إعلام عراقية، اليوم السبت، عن اختطاف كوادرها التي غطت أحداث حرق مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في بغداد صباح اليوم.

 
وقالت شبكة "روداو" التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني إن "قوة مسلحة تعرف عن نفسها بقوات حفظ النظام أقدمت على اختطاف كل من مراسل شبكة رووداو الإعلامية، هلكوت عزيز، والمصور المرافق له، خطاب عجمي، في بغداد، أثناء تغطية إحراق مقرٍ للحزب الديمقراطي الكردستاني".
 
وأضافت: "في وقتٍ نستنكر فيه خطف الزميلين بشدة، نطالب بالكشف عن المكان الذي تم سوقهما إليه، وتحريرهما بشكلٍ فوري، ونرى أن اختطافهما تطاولاً كبيراً جداً وخطيراً على حرية العمل الصحفي في العراق".
 
وطالبت الشبكة الحكومة الاتحادية في العراق بإيجاد وتحرير مراسلها ومصورها "لأن حماية حياتهما وحرية عملهما هي مسؤولية الحكومة".
 
من جهتها أعلنت قناة العهد التابعة لحركة "عصائب أهل الحق" (إحدى فصائل الحشد الشعبي)، عن اختطاف مراسلها، ومن ثم أعلنت عن "إطلاق سراحه".
 
وقالت القناة، إن مراسلها ومراسل قناة (آي نيوز) التي تتبع لفصيل كتائب سيد الشهداء قد "أختطفا أثناء تغطية أحداث حرق مقر حزب بارزاني".
 
وفي وقت سابق من اليوم، أفاد مراسلنا في العراق، بأن مجموعات من الموالين للحشد الشعبي أحرقت مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني في بغداد رداً على تصريحات القيادي فيه هوشيار زيباري ضد الحشد.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 10 + 7