ناشطون: جرائم قطر لا تتوقف

اعداد جميل العوضي

2020.10.24 - 12:55
Facebook Share
طباعة

 
اكد ناشطون قطريون، أنه لا يوجد رادع دولي للجرائم القطرية، ولا يوجد دستور أو قانون يقف أمام السلطة القطرية، بحسب وصفهم، مشيرين إلى أن الجرائم لا تقف عند حد معين بل تزيد تصاعديا، وكلما نجحت جريمة تتبعها أخرى. 
ورأى الناشطون، أن في قطر سلطة لا يردعها أحد، مضيفين ان المجتمع الدولي يغض بصره عن الجرائم القطرية لأنه هناك جزء كبير منه طرف في الجرائم القطرية.  
وأضافوا، أن السلطة القطرية تتعامل مع المجتمع الدولي بالرشوة، وتصدر نفسها على أنها الراعي للارهاب والمرتزقة، والعديد من الدول لا تتدخل في الجرائم القطرية بسبب أن لها مصالح مع قطر، سواء في الغاز أو أي شئ أخر.
ونوهوا بأنه حتى الأن، لا يوجد قوة ردع دولية لقطر، مشيرين إلى أن العمالة في قطر أشبه بالسخرة والإستعباد وتجارة الرقيق، حيث أن العمال في قطر يعملون في ظروف صعبة مقابل الحصول على ما يكفيه من الغذاء القليل، وحصلت العديد من التعديات على العمالة، تصل أحيانا إلى الإعتداء الجنسي، مشددين ان الأمم المتحدة يجب عليها أن تمنع تلك الممارسات في قطر.
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 5 + 6