هل انقلب مستشار الرئاسة التركية على رئيسه؟

اعداد احمد غولير

2020.11.21 - 09:14
Facebook Share
طباعة

 
تعرض مستشار الرئاسة التركية بولنت أرينتش للعديد من الهجمات والانتقادات من قبل حزب العدالة والتنمية الحاكم بقيادة رجب طيب أردوغان، بعد تهنئته للرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، لفوزه برئاسة الولايات المحدة.
ولاقت تهنئة أرينتش حالة من الغضب والاستياء بين أعضاء حزب أردوغان ومؤيديه، فيما اتهمه قادة حزب العدالة والتنمية بمحاولة الإطاحة برجب طيب أردوغان وخيانة تركيا والولاء والعمل لصالح جهات أجنبية، حسبما أفادت وسائل اعلام تركية.
يذكر أن أرينتش أعلن الخميس دعمه لبايدن، وأعرب عن تمنياته أن يفتح الرئيس الجديد صفحة جديدة بين تركيا وأمريكا عقب رحيل الرئيس السابق دونال ترامب.
الأمر الذي أثار جدلًا واسعًا وسط مؤيدي أردوغان، خاصة أنه انتقد أوضاع الأكراد والانتهاكات الحقوقية التي يتعرضون لها في تركيا، فضلًا عن مطالبته بالإفراج عن زعيم حزب الشعوب الديموقراطي، صلاح الدين دميرطاش، المعتقل منذ 4 سنوات، وكذلك الإفراج عن رجل الأعمال عثمان كافالا، المعتقل منذ 3 سنوات، وهو ما اعتبره حزب أردوغان انقلابًا على الحزب.
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 9