توبيخ مستشار تركي بسبب تصريحاته

اعداد نذير سريجي

2020.11.23 - 10:30
Facebook Share
طباعة

 
هاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مستشاره الرئاسي بولنت أرينتش، بعد دعوة الأخير الحكومة للإفراج عن المعتقلين السياسيين، مثل الناشط الحقوقي، عثمان كافالا، وزعيم حزب الشعوب الديموقراطي صلاح الدين دميرتاش.
وبحسب رسائل اعلام تركية ، رد أردوغان خلال خطابه بالمؤتمر الإقليمي السابع لحزب العدالة والتنمية، الموجه إلى مدن إسبرطه وجوموش خانه، وبوردور، وسينوب، وكاستامونو، عبر تقنية الفيديوكونفرانس، على أرينتش قائلًا: «أولئك الذين تسببوا في وفاة ياسين بورو، لا يمكن الدفاع عنهم أبدًا من قبل الرئيس أو من قبل رفقاء دربه، لا يمكننا أن نكون المدافعين عن أولئك الذين نظموا احتجاجات جيزي بارك».
وأضاف الرئيس التركي أنه «خلال الفترة الأخيرة، أصبحنا نرى أن هناك من يحاول إشعال فتنة جديدة من خلال التركيز على بعض التصريحات الفردية التي لا ترتبط بنا أبدًا، رغم أننا عملنا معًا من وقت لآخر، لكن لا يمكن ربط تصريحاته الشخصية بالرئيس أو حكومتنا أو حزبنا».
يذكر أن الحكومة التركية قد وجهت اتهامات لحزب العمال الكردستاني، بقتل ياسين بورو بعد أن تعرض للتعذيب في مدينة ديار بكر ذات الأغلبية الكردية.
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 3 + 2