مستشار بالرئاسة التركية يلوح بالاستقالة

اعداد نذير سريجي

2020.11.24 - 01:45
Facebook Share
طباعة

 
علق بولنت أرينتش مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على تصريحات رئيسه عنه، وقال: «أنا شخص عاطفي، خطاب الأمس آلمني كثيرًا، أنا في انتظار لقاء الرئيس شخصيًا، وإذا كان الرئيس وجه خطابه السابق إلي فسأقدم إليه استقالتي».
وجاءت تعليقات أرينتش، في تصريحات لكاتب العمود في صحيفة «بوسطا» مراد تشيليك، مضيفًا: «ألقى السيد الرئيس خطابًا ثقيلًا جدًا، كانت هناك بعض الشائعات بأنني استقلت، لكن هذا غير صحيح في الوقت الحالي»، وفقًا لما أورده موقع تركيا الآن.
وسخر أرينتش من استقالة وزير المالية التركي السابق وصهر أردوغان بيرات البيراق، وقال: "أنا لا أستقيل من تويتر أو إنستجرام مثل الاخرين، أنا في انتظار لقاء الرئيس شخصيًا".
وكان أرينتش عبر خلال مشاركته في برنامج تلفزيوني عن رفضه استمرار حبس الرئيس السابق لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي، صلاح الدين دميرتاش، قائلًا: "دميرتاش معتقل منذ نحو 3-4 سنوات، يجب عدم تحويل الاعتقال إلى عقوبة، التقيت مع دميرتاش مرة أو مرتين، هناك كتاب يدعى (القدر) كتبه دميرتاش، أدعوكم إلى قراءته ثم الحكم عليه»، مطالبًا بالإفراج عنه.
وبعد تلك التصريحات هاجم أردوغان أرينتش بشكل غير مباشر متهمًا إياه بإشعال نيران الفتنة، مؤكدًا أن موقفه لن يتغير تجاه معتقلين أمثال دميرتاش ورجل الأعمال الناشط الحقوقي عثمان كابالا، الذي وصفه بأنه ضمن الذين حاولوا الانقلاب على حكومته خلال أحداث جيزي بارك في إسطنبول عام 2013.
 
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 2