حملة كبيرة ضد حاكم تركيا بعد إهانته للمحجبات

اعداد احمد غولير

2021.01.02 - 10:05
Facebook Share
طباعة

 
شنت مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا، هجوما عنيفا ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وتطالبه بالاعتذار للنساء التركيات، بعد إهانته للمحجبات من حزب الشعب الجمهوري خلال تصريحات استهدف خلالها زعيم المعارضة التركية، كمال كليتشدار أوغلو، في إشارة إلى أن النساء اللواتي يمارسن السياسة في حزب الشعب الجمهوري لسن أكثر من «مجرد عارضات أزياء».
وكان أردوغان قد هاجم زعيم المعارضة، كمال كيلتشدار أوغلو، عقب أدائه صلاة الجمعه بمسجد آيا صوفيا في إسطنبول، قائلًا«كما ترونه في بعض الأماكن للحصول على الأصوات، يقوم بإحضار عدد من المحجبات بجانبه مثل عارضات الأزياء. لم يعد بإمكانه أن يخدع أحدًا. هذه الأشياء ولت».
من جانبه، طالب كليتشدار أوغلو أردوغان بالاعتذار من كافة النساء المحجبات وقال «بأي منطق وأي لغة تقول ذلك؟ ألا يكفيك أنك تسببت في انقسام وشجار الأمة؟ فلتصمت قليلًا، ولتتوقف عن إهانة المواطنين. كل من يقف بجانبك إنسان جيد ومن يقف ضدك عدو ولكن أي عدو فنحن نعيش معًا تحت لواء الدولة عينها. فلتدع الناس يبتسمون في اليوم الأول من عام 2021، ليعطيك الله العقل، فأنا أشعر حقًا بالأسف».
وبعد دعوة كليتشدار أوغلو، أطلق العديد من نواب حزب الشعب الجمهوري وأعضاء الحزب حملة على وسائل التواصل الاجتماعي تحت وسم «اعتذر يا أردوغان».
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 6 + 6