المعارضة تتهم حاكم تركيا بالوقوف وراء الاعتداءات الأخيرة ضد رموزهم

إعداد: كريستين ضاهر - نيويورك

2021.01.19 - 07:53
Facebook Share
طباعة

 
اتهمت المعارضة التركية رئيس بلادهم رجب طيب أردوغان بالوقوف وراء الاعتداءات الأخيرة ضد بعد رموزهم.
جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك لزعيم حزب الشعب الجمهوري كمال كليتشدار أوغلو، ورئيس حزب المستقبل ورئيس الوزراء التركي الأسبق أحمد داوود أوغلو، لإدانة الاعتداءات الوحشية ضد النائب بـ«المستقبل» سلجوق أوزداغ، وصحفيين اثنين من صحيفة يني تشاغ المعارضة.
وأكد زعيما المعارضة أن الهجمات كانت مدبرة، موجهين أصابع الاتهام إلى حكومة أردوغان في الوقوف وراء تلك الهجمات «إنهم يفعلون أي شيء من أجل ألا يخسروا السلطة».
وقال كليتشدار أوغلو «أنا شخص يعرف السبعينيات جيدًا، لم يكن هناك أمن على الحياة والممتلكات، قد تقع البلاد في نفس الفوضى مرة أخرى، نريد أن نعيش معًا في سلام، من اعتدى على نائب رئيس حزب سياسي بالبنادق والعصي، وأصيب بنزيف في الدم، إرهابي، ولا يجب التعامل معه كمجرم عادي، على الحكومة ضمان سلامة الأرواح والممتلكات لكل المواطنين».
من جهة، أوضح داود أوغلو، أن زعيم حزب الحركة القومية دولت بهتشلي يتحدث للمعارضة بلغة التهديد، قائلًا «لن يتمكنوا من إرهابنا، ولن يقدروا على إخافتنا، أولئك الذين يفرقون بين الناس، الهجوم على أوزداغ، ليس هجوماً شخصياً أو هجوماً على حزب المستقبل وحده، إنه هجوم على جميع السياسيين في تركيا».
وقال المتحدث باسم حزب الشعب الجمهوري، فائق أوزتراك في إشارة منه إلى حليف أردوغان، زعيم حزب الحركة القومية دولت بهتشالي، قائلاً: «شريكهم الصغير يعتني بزعماء المافيا، ويستمتع بما يحدث بابتسامة عريضة تحت شاربه، فيما يتحكم هو بالعصابات عن بُعد».
وشدد أوزتراك في المؤتمر للرد على الهجمات التي استهدفت نواباً معارضين على أن «أزمة تركيا بلغت ذروتها في السنوات الأخيرة، وتشكلت عصابات المافيا، التي توجه تهديدات بتصفية السياسيين والصحفيين، ومنها محاولة تصفية زعيم المعارضة كمال كليتشدار أوغلو، فيما تراقب الحكومة هذه الهجمات الإرهابية، ما الذي قام به رئيسنا المحترم؟ ماذا فعل القضاء في قضايا الفساد؟ ماذا فعلت المؤسسات السياسية للدولة؟ لقد أصاب النظام الديكتاتوري دولتنا بالشلل، ففي نظام الوصاية الغريب هذا، لا تستطيع الدولة حتى حماية أرواح مواطنينا، وتعجز عن توفير حياة كريمة لكل مواطن».
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 10 + 2