محللون: حاكم تركيا يستخدم الإخوان كورقة ضغط على مصر

مراسل عربي برس

2021.01.25 - 01:50
Facebook Share
طباعة

يرى محللون مهتمون بالشأن التركي، إن الإخوان لازالوال يراهنون على الغرب، خاصة الولايات المتحدة الأمريكية، مشيرين إلى أن الإخوان لم ولن يستفيدوا أو يتعلموا مما حدث لهم على مدار السنوات الماضية.
وأوضحوا أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يستغل الإخوان للضغط على مصر في أمور معينة، وأشاروا إلى أن السياسة التركية تغيرت تجاه الإخوان منذ عامين، حيث أنها قامت بتسليم أحد العناصر الإرهابية إلى مصر، ما يشير إلى محاولة التقرب من الجانب التركي لعودة العلاقات مع مصر من جديد.
وتابعوا كثير من التسريبات الإخوانية تتم عن طريق المخابرات التركية، لافتين إلى أن فترة الرئيس السادات كانت سبب عودة الإخوان إلى مصر، وأن أكبر ضربة جاءت للإخوان عندما تم انكشافهم أمام الرأي العام خلال سنة حكمهم عام 2013 والتي انتهت بخروج الشعب ضدهم وإسقاط حكمهم.
وفي هذا السياق، شدّد مستشار رئيس حزب العدالة والتنمية في تصريحات صحفية سابقة، على أنّ التواصل بين تركيا ومصر ضروري رغم الخلافات بين رئيسي البلدين، واصفاً الجيش المصري بـ"جيش أشقائنا".
وأضاف المتحدث باسم أردوغان، بحسب ما أورده موقع سي إن إن عربي: "لا بدّ أن يكون هناك تواصل بالفعل، بغضّ النظر عن أيّ خلافات سياسية بين الرئيس أردوغان والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، فالحكومتان والشعبان يجب أن يتقاربا".
ولا تُعدّ تلك المرّة الأولى التي يبث فيها مسؤولون أتراك رسائل إيجابية تُفهم في إطار محاولات التقارب، وسبق أن قال الرئيس التركي: إنّ ما يربط الشعبين المصري والتركي أكثر ممّا يربط بين المصريين واليونانيين.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 5 + 6