تونس: توقيف قيادي إخواني دعا لاقتحام القصر الرئاسي

2021.08.02 - 02:20
Facebook Share
طباعة

أفادت وسائل إعلام تونسية بتوقيف القيادي في حركة النهضة رضا رادية، وذلك في ظل تحريضه على العنف واقتحام قصر الرئيس التونسي قيس سعيد.
وبحسب موقع "المهدية إف إم"، فقد ألقت دورية أمنية مشتركة بين الجيش والأمن القبض على الناشط السياسي، بسبب تحريضه على أعمال العنف والشغب والإساءة إلى رئيس الجمهورية .
ورضا رادية سجين سياسي سابق ينتمي لحركة النهضة، ومتمتع بالعفو التشريعي العام.
في غضون ذلك، نقلت مواقع اخبارية عن مصادر لم تسمها أنّ رادية دعا في تدوينة كتبها على حسابه في فيسبوك، قبل أن يحذفها، "إلى اقتحام قصر قرطاج بالقوة وعزل سعيد".
الدوائر القانونية من جهتها اعتبرت أنّ "الدعوة تحريض على الاقتتال بين التونسيين، ودعوة صريحة لممارسة العنف ضد رئيس الدولة".
وكانت مصادر مطلعة من المحكمة العسكرية قد أفادت بأنها أصدرت بطاقة جلب في حق النائب الإخواني سيف الدين مخلوف رئيس حزب ائتلاف الكرامة وكل من الإخوانيين محمد العفاس وعبد اللطيف العلوي.
وجاءت هذه البطاقة حسب المصادر ذاتها على خلفية محاولة نواب ائتلاف الكرامة تهريب إرهابية بالقوة بعد منعها من طرف أمن مطار قرطاج من السفر في 18 آذار (مارس) الماضي.
وتواجه كتلة ائتلاف الكرامة اتهامات بنشر الخطاب التكفيري في البرلمان التونسي، الذي قام الرئيس قيس سعيد بتعليق أعماله في الـ25 من الشهر الماضي.
ويُعرف خطاب هذه الكتلة حسب العديد من المتابعين بمناصرة داعش والتنظيمات الإرهابية، وهي تناهض قرار الرئيس التونسي الأخير الذي شمل أيضاً إعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي من منصبه.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 4 + 1