الغنوشي يحاول الالتفاف على مطالب القواعد الشبابية لحركته

سفيان الطاهر

2021.08.06 - 05:16
Facebook Share
طباعة

 يتوالى ضغط القواعد الحزبية لحركة النهضة على قيادتها مما دفع الاخيرة لعقد اجتماع مجلس الشورى الخاص بها والخروج ببعض البنود احدها تفعيل النقد الذاتي وتصحيح الاخطاء. 

يأتي ذلك بسبب تنامي مشاعر السخط بين منتسبي الحركة لاسيما من الشباب ضد قيادتهم الحالية، لدرجة وصلت ان طالب هؤلاء بضرورة تغيير القيادة واعطاء فرصة للدماء الشابة. 

حول ذلك يقول مصدر صحفي مهتم بشؤون الحركة: ان احد بنود بيان النهضة تضمن النقد الذاتي والاضلاح لكن دون الاقتراب من مسألة التغيير التي طالب بها شباب الحركة، وهذا يعني ان قيادة الحركة تحاول احتواء غضب شبانها لكنها في ذات الوقت لا تفكر بتلبية مطالبهم كتغيير القيادة بدءا من الغنوشي ومن بعده وفق قوله. 

وفي سياق متصل نفى محمد القوماني القيادي بحركة النهضة  ان يكون اي طرف قد طرح في اجتماع مجلس الشورى تنحية راشد الغنوشي من رئاسة الحركة، كاشفا ان الحديث تطرق الى حل المكتب التنفيذي من عدمه، وان هناك من اقترح حل المكتب وتعويضه بخلية ازمة.

فيما يعلق مراقبون على ذلك التصريح بالقول انه دليل على ديكتاتورية قيادة النهضة وتمسكها بمناصبها وهذا على مستوى حزب فكيف اذا والحال على مستوى البلاد.

وتوقع هؤلاء ان تتصاعد الخلافات بين قيادة النهضة ممثلة بالغنوشي وفريقه، وبين القواعد الشبابية للحركة.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 3