الاخوان والـ NGOS يطلان برأسيهما في تونس

نبيل الجمالي

2021.08.09 - 10:34
Facebook Share
طباعة

 عند اندلاع أي حراك أو تغير في مشهد سياسي بأي بلد ، نرى تجمعات شبابية وحركات ترفع يافطة المدنية، ولكنها في غالبها مرتبطة بجهات خارجية وهي مصنفة تحت لائحة NGOS حدث ذلك في سورية وفي لبنان وغيرهما، و على ما يبدو يحصل حالياً في تونس بحسب بعض التحذيرات التي بدأت تتصاعد من هناك.
حركة جديدة بدأت مع بدأ الأحداث التونسية الأخيرة تطلق على نفسها المجلس الأعلى لشباب حراك 25 جويلة، الذي بات يثير جدلاً واسعاً بين التونسيين، لا سيما وأنه يضم بحسب بعض المصادر الصحفية شخصيات معادية للرئيس سعيد و شخصيات أخرى مضادة للثورة التونسية.
فيما يشن خصوم الرئيس التونسي و بعض المحسوبين على التيارات الإسلامية حملة إعلامية تدّعي بأن الرئيس سعيد على صلة بهذا المجلس وفق زعمها.
تقول الأوساط التونسية بأن هذا المجلس يضم شخصيات معروفة المواقف والخلفيات ضد الرئيس سعيد والمشروع التقدمي، مثل الناشط السياسي ماهر الخشناوي والناشطة إنصاف الهمامي التي كانت قد دعت سنة 2019 إبان الانتخابات الرئيسية جيشها الالكتروني الأحمر إلى التحرك ضد قيس سعيد، في حين كان ماهر الخشناوي من أبرز الداعمين لنبيل القروي منافس قيس سعيد في الانتخابات الرئاسية الماضية.
كما أثار ظهور الإعلامي نزار الشعري ضجة خاصة وانه محسوب على "النظام التجمعي" وكان ابرز المقربين لرموز العهد البائد.
وفيما كان النائب والقيادي في حركة الشعب نبيل حجي قد تساءل عن ماهية المجلس ومن كوّنه ومن يقف وراءه وما هي أهدافه.
بينما حذر الناشط السياسي عزيز بالاخضر من المجلس، معتبراً أنهم جماعة سياسوية تستقطب الناس البسطاء حسب تعبيره.

بدوره قال مصدر صحفي مقرب من الرئاسة التونسية أنه لا معلومات لديه أبداً عن وجود علاقة بين هذا المجلس والرئاسة، كيف ذلك والمجلس يضم شخصيات راديكالية دينية بخلفيات أخوانية وشخصيات أخرى مشهورة بعدائها ضد الرئيس سعيد نفسه.
وتابع المصدر بالقول: لا أستبعد أن تكون للنهضة وحزب العدالة والتنمية وائتلاف الإصلاح ومن ورائهم قوى إقليمية أخوانية دور في تمويل هذا المجلس، بل وحتى حلفائهم الدوليين الذين اعتادوا استخدام الأخوان أو الحركات الشبابية التي تدعي المدنية كوسائل تخريب وتشويش وضغط و تضليل للرأي العام، ضمن هذا السياق سأعتبر بأن هذا المجلس هو من ضمن الحركات المصنفة على أنها NGOS أي مرتبطة [أجندات خارجية غير بريئة وفق رأيه.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 9 + 5