الكاظمي يوصي بإصدار عفو خاص عن الأحداث والنساء‎‎

2021.10.01 - 12:26
Facebook Share
طباعة

 أوصى رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، برلمان بلاده بإصدار عفو خاص عن الأحداث والنساء باستثناء قضايا الإرهاب والفساد واستغلال المال العام.

 
جاء حديث الكاظمي خلال جلسة مجلس الوزراء في بغداد، الخميس، وفق بيان صادر عن الحكومة العراقية تلقت الأناضول نسخة منه.
 
وقال الكاظمي: "أوصينا اليوم بالعفو الخاص عن الأحداث (دون سن 18 عاما) والنساء، باستثناء قضايا الإرهاب، والفساد، واستغلال المال العام" .
 
ولم يخض في تفاصيل أكثر بشأن العفو الخاص، الذي ينص الدستور العراقي على أن رئيس الجمهورية هو من يملك صلاحية إصداره بناءً على توصية من رئيس الوزراء.
 
وحول الانتخابات البرلمانية المبكرة، قال: "موقف سماحة السيد السيستاني الداعم للمشاركة بالانتخابات، يمثّل دافعاً كبيراً لإنجاح العملية، ونعبّر عن الامتنان والعرفان للدور التأريخي الذي اضطلع به سماحته في حماية البلد".
 
وكان المرجع الشيعي الأعلى علي السيستاني، قد حثّ في بيان الأربعاء، الناخبين، على الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات لـ "إحداث تغيير حقيقي في إدارة الدولة".
 
وتابع الكاظمي: "نؤكد أن الحكومة أوفت العهد فيما يتعلق بالانتخابات، ووفرنا كل الدعم للمفوضية التي تمت استضافتها عدة مرات، وتوفير كل متطلباتها".
 
وأردف: "سأشرف بنفسي على الأمن الانتخابي، ولن نسمح بأي تجاوز يؤثر في سير الانتخابات ونتائجها".
 
وأشار إلى "تشكيل لجان لمراقبة تجاوزات المرشحين والأحزاب، وأي حالة تجاوز ستتم إحالتها للقضاء، ولمفوضية الانتخابات" .
 
وكان من المفترض انتهاء الدورة البرلمانية الحالية عام 2022، إلا أن الأحزاب السياسية قررت إجراء انتخابات مبكرة بعدما أطاحت احتجاجات شعبية واسعة بالحكومة السابقة برئاسة عادل عبد المهدي أواخر 2019.
 
وتم منح الثقة للحكومة الجديدة برئاسة مصطفى الكاظمي في مايو/أيار 2020 لإدارة المرحلة الانتقالية وصولا إلى إجراء الانتخابات المبكرة في 10 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.
 
ووفق أرقام مفوضية الانتخابات في 31 يوليو/تموز، فإن 3249 مرشحا يمثلون 21 تحالفاً و109 أحزاب، إلى جانب مستقلين، سيخوضون سباق الانتخابات للفوز بـ 329 مقعدا في البرلمان العراقي.
Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 8 + 5