بسبب الدولار ... حزب الشعب التركي يطالب بانتخابات رئاسية مبكرة

2021.10.12 - 09:13
Facebook Share
طباعة

 طالب المتحدث الرسمي باسم حزب الشعب الجمهوري، فايق أوزتراك، الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإجراء انتخابات مبكرة، بعد أن تخطى سعر الدولار الأمريكي الـ9 ليرات.

وقال أوزتراك، في تغريدة على «تويتر»، «الآن ليس الوقت المناسب لخداع الشعب. عندما يتخطى الدولار الـ9 ليرات، يجب أن تتوقفوا عن كتابة القصص الخيالية عن عام 2023. قدم اعتذارًا صادقًا للأمة بسبب عدم كفاءتك. لنذهب إلى صندوق الاقتراع بأسرع وقت ممكن».

يُذكر أن الدولار الأمريكي سجل رقمًا قياسيًا جديدًا أمام العملة التركية، في نهاية تداولات الاثنين، ووصل سعر صرف الدولار إلى 9.0013 ليرة.

من جانبه، سخر وزير الاقتصاد الأسبق، رئيس حزب الديمقراطية والتقدم «ديفا»، علي باباجان، من الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بعد أن تخطى سعر الدولار الـ9 ليرات، عقب اجتماع مجلس الوزراء.

وقال باباجان في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، «أردوغان تحدث مرة أخرى، فانهارت الليرة مرة أخرى».

والأسبوع الماضي،  نشر زعيم المعارضة، كمال قليتشدار أوغلو، رئيس الشعب الجمهوري، أكبر أحزاب المعارضة في البلاد،  تغريدة أعرب فيها عن استيائه مما آلت إليه تركيا اقتصاديًا. 

وقال قليتشدار أوغلو في تغريدته "نار الدولار لا تهدأ. لقد فعلت كل هذا يا أردوغان عن قصد! كيف تنظرون إلى وجه هذه الأمة التي دمرتموها؟ يذهب الأطفال إلى الفراش وهم جائعون في هذا البلد، لم يبق عندك ضمير ولو بمقدار ذرة". 

وسجل الدولار رقمًا قياسيًا جديدًا أمام العملة التركية، في نهاية تداولات الاثنين، ووصل سعر صرفه إلى 9.0013 ليرة.

وكشفت بيانات معهد الإحصاء التركي (حكومي) في بيان، أن التضخم السنوي في السوق قفز بنسبة 19.58%، بينما صعد بنسبة 1.25% على أساس شهري، وبنسبة 13.04% مقارنة مع ديسمبر/ كانون الأول 2020.

 

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 1 + 4