المنع مستمر نقابة الموسيقيين تُحيل محمد رمضان للتحقيق وتحظر حفلاته

2021.11.24 - 04:05
Facebook Share
طباعة

 تشهد الساحة الفنية في مصر حراكاً غير مسبوق للنقابات الفنية (الموسيقيين والممثلين) لحشد التأييد لموقفهم المطالب بضرورة منحهم حق وصفة الضبطية القضائية من البرلمان المصري حتى يتسنى لهم الدفاع عن الذوق العام إزاء بعض أشكال جديدة من الغناء والتمثيل ترى أنها تشوه قيم المجتمع المصري.

حيث أعلن نقيب الموسيقيين في مصر هاني شاكر، أمس الثلاثاء، عن إحالة الفنان محمد رمضان للتحقيق وحظر حفلاته في البلاد.

وقال شاكر خلال صالون ثقافي بقصر السينما إنه "بناء على التقارير المقدمة من لجنة العمل والمكلفة بالرصد، وبعد توقيع محمد رمضان على إقرار والتزامه، تبين مخالفته له من خلال تنظيم إحدى الحفلات". وأضاف: "لن نمنح تصاريح لمحمد رمضان قبل التحقيق معه في نقابة المهن التمثيلية وصدور نتيجة التحقيق". ويأتي ذلك بعد يومين فقط على إعلان شاكر أنه سيتم إصدار قرار من النقابة تجاه رمضان قريباً.

وقال: "موقف النقابة من رمضان مختلف، حيث إنه عضو بنقابة المهن التمثيلية، وأشرف زكي هو من بيده المنع والمنح حيال ذلك الجواب، وعندما يريد الحصول على تصاريح، ترسل نقابة المهن التمثيلية إلى نقابة المهن الموسيقية خطابا بالطلب".

وأضاف: "قريباً هناك قرار سيصدر من نقابة المهن الموسيقية ضد محمد رمضان حيال ذلك الوضع الخاص".

وفي وقت سابق، أصدرت نقابة المهن الموسيقية في مصر قراراً بمنع 19 مطرب للمهرجانات الشعبية من العمل الفترة المقبلة، وسحب تصاريحهم السنوية للغناء.

وجاء قرار النقابة برئاسة الفنان هاني شاكر بسبب عدم تقنين أوضاعهم بالنقابة خلال الفترة الماضية، وحتى اجتيازهم للاختبارات.

وفي حديث صحفي  أوضح المتحدث الرسمي باسم نقابة المهن الموسيقية طارق مرتضى، خلفية القرار قائلاً: "لكي تؤدي دورك كمطرب لابد أن تكون عضواً في النقابة، وهؤلاء ليسوا أعضاء ولا يتبعون لها، ولابد لنا أن نضبط الإيقاع الخاص بالعمل ومنع أي شخص من الغناء طالما كان غير مستوف للشروط".

وأضاف مرتضى: "هذه خطوة من جانب النقابة لإنقاذ الفن والساحة الغنائية المصرية، ومحاولة جادة لسد الأبواب الخلفية لمن هم عديمي الموهبة الذين يعبثون بسمعة الفن المصري".

وفي وقت سابق طالبت نقابة المهن الموسيقية برئاسة الفنان هاني شاكر ونقابة الممثلين برئاسة الفنان أشرف زكي من البرلمان المصري بضرورة حسم إشكالية منح صفة الضبطية القضائية للنقابتين.

وتقول النقابتان إن الأمر ضروري حتى يتسنى لهما الدفاع عن القيم الاجتماعية والأخلاقية التي تتعرض للتشويه من قبل بعض الفنانين بسبب عدم التزامهم بالذوق العام لتنقية الساحة الفنية ممن تعتبرهم دخلاء يشوهون الفن المصري والذوق العام ويضرون بمكانة مصر الفنية.

Facebook Share
طباعة عودة للأعلى
اضافة تعليق
* اكتب ناتج 10 + 6